انت هنا: الرئيسية جميع المقالاتالعدد 106

الصين والخليج : شراكة واعدة مع قوة عظمى صاعدة واكتشاف سعودي مبكر

انشأ بتاريخ: الأحد، 03 نيسان/أبريل 2016

الصين تاريخيًا: ليست دولة توسعية، بالعكس هي دولة انعزالية، بامتياز... رغم إمكاناتها الإمبراطورية الممتدة. سور الصين العظيم، الذي بني في بدايات القرن الثالث قبل الميلاد واستغرق بناؤه خمسة عشر عامًا ( ٢٢١ ق.م - ٢٠٤ ق.م ) على امتداد الحدود الشمالية والشمالية الغربية للصين بطول ٧٠٠٠ كم، لم يبق منه سوى ٢٤٠٠ كم، لأكبر دليل على التوجه الانعزالي للصين. حتى أثناء ذروة الحكم الشيوعي المتشدد أيدلوجيا لعهد الزعيم مواتسي تونغ، لم يُسجل أن للصين توجهًا توسعيًا خارج حدودها، ولو من باب محاولة نشر نموذجها للتجربة الاشتراكية، كما كان الحال، بالنسبة للاتحاد السوفيتي، على سبيل المثال، رغم إيمان زعماء الصين، وعلى رأسهم ماو، مثل لينين، بأممية الثورة الشيوعية، التي يقودها الحزب الشيوعي، عوضًا عن البروليتاريا، التي قال بها كارل ماركس. وما انشقاق الصين عن الاتحاد السوفيتي، الذي تُوج بإعلان القطيعة العقائدية بين قطبي المعسكر الاشتراكي في: ٣٠ يونيه ١٩٦٠م، وتبني الصين، قبل ذلك، لحركة عدم الانحياز التي أعلنت في مؤتمر باندونغ ( ١٨-٢٤ أبريل ١٩٥٥م )، لهما دليلان حديثان لنزعة الانعزالية، في السياسة الخارجية الصينية. 

العرب والصين: مشاركة في صنع مستقبل العالم

انشأ بتاريخ: الأحد، 03 نيسان/أبريل 2016

جاء خطاب الرئيس الصيني شي جين بينج في جامعة الدول العربية في 21 يناير 2016م، ضمن جولته في منطقة الشرق الأوسط والتي شملت مصر والسعودية وإيران، ليكشف عن العمق الاستراتيجي لنظرة الصين إلى علاقاتها بالدول العربية، وإلى تطلعها لبناء شراكة شاملة، ومتعددة الأبعاد والجوانب، وطويلة الأجل بين الطرفين لبناء نظام عالمي جديد، وهو نفس المعاني التي عبّر عنها الرئيس الصيني في مقال طويل له بهذه المناسبة.

العلاقات الصينية ـ الخليجية في مرحلة ما بعد النفط: الطاقة النووية والاستثمار

انشأ بتاريخ: الأحد، 03 نيسان/أبريل 2016

في مطلع العام الحالي، كان لزيارة رئيس الصين "شي جين بينغ" إلى المملكة العربية السعودية الأثر الكبير في تجديد الاهتمام بالعلاقات السعودية – الصينية ومناقشة كيفية تطويرها في السنوات المقبلة، حيث تعد هذه الزيارة الرابعة لرئيس صيني للمملكة منذ الزيارة الأولى لـ"جيانغ زيمين" في عام 1999م، التي بدأ خلالها قادة الدولتين التشديد على الطبيعة "الاستراتيجية" للعلاقات الثنائية.  

العلاقات السعودية – الصينية: التحالف العسكري الاستراتيجي مؤجل

انشأ بتاريخ: الأحد، 03 نيسان/أبريل 2016

أصبح صعود الصين كقوة عالمية أمراً لا مفر منه. هذا الصعود يمكن أن يكون له تبعات استراتيجية كبيرة على منطقة الخليج خصوصًا، والشرق الأوسط عمومًا. ورغم المخاوف الدولية الموجودة حاليًا حول التباطؤ الاقتصادي في الصين، إلا أن أغلب توقعات المؤسسات الدولية ومن ضمنها صندوق النقد، والبنك الدولي تشير إلى أن حجم الناتج المحلي الإجمالي للصين سوف ينمو بنسب جيدة على مدى العقدين القادمين، وإن كان بوتيرة أقل من العقود السابقة. وهنا تشير آخر بيانات لصندوق النقد الدولي، إلى أن الصين سوف تضيف إلى ناتجها الإجمالي أكثر من 5 تريليونات دولار مع نهاية 2020م، أو ما يزيد عن حجم الاقتصاد الياباني حاليًا. ومن المتوقع أن يتضاعف الاقتصاد الصيني مرة أخرى ليتجاوز نظيره الأمريكي بحلول 2030.

العلاقات الصينية -العربية في ظل المتغيرات الدولية: التعاون وفق المبادئ السلمية الخمسة .. وتأجيل الصراعات

انشأ بتاريخ: الأحد، 03 نيسان/أبريل 2016

العلاقات الصينية العربية ركن مهم من أركان العلاقات الدولية في هذه المرحلة من تاريخ البشرية، وترجع أهمية تلك العلاقات لثلاثة عوامل

مجموعات فرعية

الشركات المعلنة