من المحيط إلى الخليج .. الواقع والمأمول

انشأ بتاريخ: الإثنين، 09 أيار 2016

إذا كان التكامل العربي والإسلامي شغل حيزًا كبيرًا من تفكير صناع القرار والنخب من أبناء هذه الدول منذ فترة طويلة بدأت منذ الربع الأول من القرن العشرين أي منذ أن وضعت الحرب العالمية أوزارها، ثم تبلورت هذه الرؤى أكثر بعد أن انتهت الحرب العالمية الثانية، حيث اتجهت الدول العربية إلى بلورة العمل العربي المشترك فظهرت إلى حيز الوجود جامعة الدول العربية في منتصف أربعينيات القرن العشرين، ثم زادت رغبة الدول والشعوب في التكامل مطلع الخمسينيات الميلادية مع بداية انقشاع الاستعمار الأوروبي وتحرر العديد من الشعوب العربية، ثم توالت مسيرة العمل العربي المشترك بين مد وجزر، وبين نجاح وإخفاق خلال السنوات السبعين الماضية التي شهدت الكثير من الحروب والأزمات، وبدرجة أقل من التكامل والتلاحم.

الشركات المعلنة