انت هنا: الرئيسية العدد 87التقارير

مستقبل العلاقات العربية-الإيرانية

انشأ بتاريخ: الخميس، 01 كانون1/ديسمبر 2011

طالب سياسيون وخبراء بضرورة تحقيق تفاهم عربي-إيراني يعظم مصالح الطرفين، ويؤدي إلى الاستقرار الإقليمي، وناشدوا وسائل الإعلام والنخب السياسية والدينية، تجاوز الصور الذهنية المغلوطة والنظر إلى مناطق الالتقاء وتجاوز نقاط الخلاف.

أكد المشاركون خلال تبادلهم وجهات النظر والآراء في مؤتمر (مستقبل العلاقات العربية-الإيرانية- الطموحات والتحديات)، الذي نظمه المركز الدولي للدراسات الاستراتيجية والمستقبلية في القاهرة يوم الأربعاء 16 نوفمبر الماضي أن إيران دولة فاعلة في المنطقة توجد بينها وبين الدول العربية خلافات يمكن بالتنسيق المشترك ضبطها وتجاوزها، وقالوا إن إعادة العلاقات يتعين أن تبدأ بالعلاقات الثنائية بين إيران وكل دولة عربية على حدة، وأن يكون البدء بالتعاون التجاري الاقتصادي تمهيداً للتعاون السياسي الذي لن يتم من دون اتخاذ إجراءات بناء الثقة بين الطرفين.

الشركات المعلنة