انت هنا: الرئيسية جميع المقالاتالعدد 114

مجلس التعاون تجاه بعض القضايا الخارجية: منظم اجتماعات لا صانع سياسات دول الخليج تعيش مرحلة تحولات غير قابلة للتنبؤ ويجب إعادة تعريف المصلحة وتعريف الخطر والأمن

انشأ بتاريخ: الإثنين، 05 كانون1/ديسمبر 2016

لا شك أن السياسات تمر بمراحل عديدة من الوصف والإجراء والاستدلال والأداء، والنتائج المتوقعة والتقييم، والمراقبة، وهي سلسلة منهجيات تبنى على مناهج عدة ضمنها السبب والنتيجة أو منهجية النظم من مدخلات وعمليات ومخرجات، وفي الوقت الحاضر، تعيش دول مجلس التعاون حالة، من سرعة التغيرات الإقليمية والدولية والمجالية، التي تؤثر عليها وتتأثر بها، وعلى رأسها مجموعة "الصراعات" المباشرة، وغير المباشرة، بشقيها الصلب والمتمثل في الأزمة اليمنية والسورية والعراقية، وظهور المنظمات الإرهابية العابرة للحدود.

إذا تمكن من اختطاف أمريكا سيختطف العالم لكن التاريخ والشعب الأمريكي لن يسمحا ترامب.. اختطاف أمريكا!؟

انشأ بتاريخ: الإثنين، 05 كانون1/ديسمبر 2016

لم يخطر ببال أحد، حتى وقت إغلاق صناديق الاقتراع ليلة الثلاثاء الثامن من شهر نوفمبر الماضي أن الذي سيفوز بانتخابات الرئاسة الأمريكية للأربع سنوات القادمة، هو: المرشح الجمهوري/ دونالد ترامب! لأول مرة في التاريخ تفشل استطلاعات الرأي العام في التنبؤ باسم النزيل الجديد بالبيت الأبيض، بهذا الإجماع الصارخ! لقد ظلت ولايات متأرجحة عديدة، بل أن بعضها تصوت تاريخيا للحزب الديمقراطي، مثل ولايتي بنسلفانيا ووسكنسون بعيدة عن التوقع بنتيجتها، حتى تم جرد آخر صوت شارك في تلك الولايات. وإن كانت بشائر فوز ترامب بتلك الانتخابات، ولو بطريقة غير مباشرة، ظهرت بفوزه بولاية أوهايو، التي لم يحدث أن فاز مرشح جمهوري بالرئاسة، ما لم يفز أولاً بولاية أوهايو.. وقد تعزز فوز ترامب بالرئاسة، بعد فوزه بولاية فلوريدا، الولاية الجنوبية الكبرى. 

انخفاض أسعار النفط أفقد دول مجلس التعاون 340 مليار دولار

انشأ بتاريخ: الإثنين، 05 كانون1/ديسمبر 2016

استضافت مملكة البحرين ورشة عمل بعنوان"ضريبة القيمة المضافة وتأثيرها على نشاط القطاع الخاص"يوم الخميس 27 أكتوبر 2016م نظمها اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة البحرين، و جاءت إقامة هذه الندوة على خلفية ما يحدث في أسواق النفط واستمرار انخفاض الأسعار وشبح العجوزات في الميزانيات لدول المجلس وتنامي الدين العام، وتحدث فيها نخبة من المتخصصين في الشأن الخليجي ، فمن جهتها قالت الدكتورة ماريا فاجلياسندي – مديرة برنامج دول مجلس التعاون بالبنك الدوليIMF قالت إن دول المجلس فقدت ما نسبته 20% من ناتجها القومي (أي ما يعادل 340 بليون دولار) خلال عام 2014م، وأن أسعار النفط لن تتحسن في المنظور القريب مما يفرض على دول المجلس القيام بإجراءات لسد العجوزات منها تقليل الإنفاق الحكومي وتنويع مصادر الدخل وفرض الضرائب، بدءًا بضرائب القيمة المضافة ولاحقًا ضرائب الدخل على المؤسسات وعلى الأفراد وضرائب العقارات والضرائب الخاصة على بعض المنتجات. مؤكدة على أهمية تطوير القوانين والأنظمة والقرارات والتشريعات الخليجية المتعلقة بفرض الضرائب، إضافة إلى تعزيز التنسيق والتعاون مع الهيآت والمنظمات الإقليمية والدولية ذات العلاقة الذي من شأنه تعميق العلاقات الاقتصادية الخارجية للقطاع الخاص الخليجي.

دول الخليج: التحديات .. والإصرار على النجاح

انشأ بتاريخ: الإثنين، 05 كانون1/ديسمبر 2016

مع نهاية العام الميلادي 2016م، يمكن القول أن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية شهدت خلاله بعض الصعوبات والتحديات على أكثر من صعيد، إلا أن همم دول المجلس وعزيمة قادتها وإصرار شعوبها زادها قوة على مواجهة التحديات كما هي عاداتها، كونها تعمل دائما وفقًا لخطط تنموية طموحة واستراتيجيات بعيدة المدى وواضحة، من أجل مستقبل أفضل لشعوبها تحت أي ظرف من الظروف الإقليمية أو الدولية، أو تحت تأثير المتغيرات والأزمات الاقتصادية العالمية.

دول مجلس التعاون .. تحديات الداخل ومتغيرات الخارج

انشأ بتاريخ: الإثنين، 05 كانون1/ديسمبر 2016

عند الحديث عن دول مجلس التعاون الخليجي خلال 2016م، فإننا نتحدث عن عزيمة وعمل، ونتجاوز طرح الأزمات والتحديات، حيث وقفت دولنا على حقيقة المخاطر والمهددات، ورسمت ملامح المستقبل عبر رؤى واستراتيجيات بشكل فردي لكل دولة أو في إطار العمل الجماعي الخليجي تحت مظلة مجلس التعاون، وفقًا لخطط جادة وواقعية وطموحة.

مجموعات فرعية

الشركات المعلنة