انت هنا: الرئيسية جميع المقالاتإفتتاحية

السعودية وإيران .. وتسمية الأشياء بأسمائها

انشأ بتاريخ: الخميس، 30 تشرين2/نوفمبر 2017

الظروف غير المواتية والسلبية، التي تمر بها المنطقة بسبب التدخلات الإيرانية السافرة في شأن الدول العربية، والتمادي في هذا التدخل الذي بلغ مداه في سوريا، والعراق، واليمن، ولبنان. الأمر الذي أدى إلى تعقد الأوضاع في المنطقة وأجل حلول قضاياها وفرض واقعًا غير  قانوني في العلاقات الإقليمية، حيث تريد إيران شرعنة تدخلها في الشأن العربي، بل أصبحت تتباهى بدورها في  صناعة القرار في 4 عواصمعربية، وتجاوزت أكثر عندما استخدمت أراضي الدول العربية منصات لإطلاق صواريخ ضد دول عربية أخرى، حيث اتخذت من اليمن قاعدة لإطلاق صواريخ ضد المملكة العربية السعودية، بل والمقدسات الإسلامية في أطهر بقاع الأرض، عبر أدواتها المتمثلة في ميليشيات حزب الله اللبناني، والحوثيين في اليمن، وتريد إيران ومن خلال هذه الميليشيات أن تستولي على القرار اللبناني برمته كما فعلت في سوريا واليمن.

الشركات المعلنة