انت هنا: الرئيسية جميع المقالاتمتابعات

المفكرون العرب: ملأت فراغًا.. أعادت الرصانة.. استكتبت النخب.. عـلى أعتاب العالمية..

انشأ بتاريخ: الأحد، 13 أيار 2018

بعد أن حصلت مجلة (آراء حول الخليج) على جائزة الإبداع الإعلامي من مؤسسة الفكر العربي، حصلت على جائزة أخرى من المفكرين والنخب العربية المعنية بالفكر والثقافة والتوثيق والتأريخ، الذين هبوا لتهنئة المجلة سواء بالتهنئة المباشرة، أو عبر وسائط الاتصال، وغيرها، وهؤلاء النخبة أكدوا على أهمية المجلة ودورها وتأثيرها في منطقة الخليج وفي المنطقة العربية برمتها وعلى كل من يتابعها أينما كان، وبذلك قدموا من خلال شهاداتهم، توثيقًا وتأصيلًا للفوز بالجائزة، مؤكدين أن الفوز مستحق ولم يأت من فراغ .. وإليكم جانب من شهادات النخب العربية:

قمة الظهران .. وقف تدهور النظام الإقليمي العربي

انشأ بتاريخ: الأحد، 13 أيار 2018

على الرغم من انعقادها ليوم واحد، ولخمس ساعات ونصف، إلا أنه سيتم التأريخ لقمة الظهران باعتبارها إحدى أهم القمم العربية، وقد يشار إليها فيما بعد على أنها القمة التي مثلت البداية الفعلية لوقف التدهور بالنظام الإقليمي العربي؛ فلقد انعقدت القمة وسط خلافات عربية كثيرة، وفي ظل فوضى من الشائعات التي طالت ثوابت الموقف العربي من القضايا المركزية والمبدئية خصوصًا فلسطين والقدس على أثر ما تردد من شائعات وأحاديث متكررة عن ما سمي بـ "صفقة القرن"،

قمة القدس ومتطلبات الأمن العربي: إدراك للمخاطر الإقليمية

انشأ بتاريخ: الأحد، 13 أيار 2018

انتهت قمة القدس الـ 28 في ترتيب القمم العربية، قمة القدس التي أسماها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود (يحفظه الله) بهذا الاسم ،إيمانا منه لكون القدس والقضية الفلسطينية قضية العرب الأولى التي تمخضت عنها معظم المخاطر السياسية والأمنية والعسكرية اللاحقة حتى اليوم، وكان من أهم مخرجات هذه القمة على المستوى السياسي الجماعي العربي، التوافق التام على التمسك بالمبادرة العربية للسلام التي أقرتها قمة لبنان عام 2002م لإيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية يرتكز على حل الدولتين وتكون القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية لإنهاء معظم الصراعات في المنطقة وأيضًا للحفاظ على الأمن القومي العربي .

الشركات المعلنة