انت هنا: الرئيسية جميع المقالاتتقرير خاص

الدور الأوروبي في ليبيا: حدود الانخراط وتداعيات التدخُّل

انشأ بتاريخ: الإثنين، 26 آب/أغسطس 2019

يتسم الانخراط الأوروبيّ في الأزمة الليبية منذ اندلاعها في فبراير عام 2011م، بعدة سمات، لعلَّ أبرزها هو عدم بلورة موقف أوروبي مُوحَّد تجاه ليبيا، في ظل تفضيل بعض الدول الأوروبية، وبالتحديد فرنسا والمملكة المتحدة، أولوية الحل العسكري في التعامل مع الثورة الليبية بما أدّى إلى درجة من درجات توازن الضعف بين الثوار من جانب وكتائب القذافي من جانب آخر في ظل انتشار مكثف للأسلحة، كذلك فإن التعامل الأوروبي هو تعامل برجماتي يراعي مصالح كل دولة على حدة، وهو ما أدّى إلى تنافس فرنسي- إيطالي وصل إلى حدّ الصراع الخفيّ ثم الصراع المُعلَن والحرب الكلامية بين الطرفين.

صفقة القرن: قرارات الأمم المتحدة أصبحت من الماضي بإرادة أمريكا

انشأ بتاريخ: الخميس، 08 آب/أغسطس 2019

تنص المادة 1-1 من ميثاق الأمم المتحدة"، أن هدف المنظمة " حفظ السلام والأمن الدولي، وتحقيقًا لهذه الغاية تتخذ الهيأة التدابير المشتركة الفعالة لمنع الأسباب التي تهدد السلم ولإزالتها، وتقمع أعمال العدوان وغيرها من وجوه الإخلال بالسلم، وتتذرع بالوسائل السلمية، وفقًا لمبادئ العدل والقانون الدولي، لحل المنازعات الدولية التي قد تؤدي إلى الإخلال بالسلم أو لتسويتها". 

الأمم المتحدة والأزمة الليبية: التأثير الدولي والصراع الأوروبي ومستقبل الدولة

انشأ بتاريخ: الخميس، 08 آب/أغسطس 2019

أولاً: قراءة للوضع في ليبيا وتأثيره على مستقبل الدولة الليبية: بعد ثماني سنوات من سقوط نظام القذافي في ليبيا لا يزال الشعب الليبي يبحث عن بناء دولة يسودها الاستقرار السياسي والأمني وتنعم بالرفاه الاقتصادي والاجتماعي، ويرجع هذا التأخر لأسباب موضوعية داخلية وأخرى مرتبطة بعوامل خارجية، فقد حددت تقارير الأمم المتحدة منذ بداية الأزمة الليبية الصعوبات التي تعيق بناء الدولة في ليبيا على المستوى الداخلي،

إفلات إيران من "العقوبات" خرقًا للقوانين الدولية بآليات تفتقر للشفافية

انشأ بتاريخ: الخميس، 08 آب/أغسطس 2019

  تعد العقوبات الاقتصادية إحدى أدوات السياسة الاقتصادية الدولية، وأحد أهم أنـواع الـسياسات التي تمارسها القوى الكبرى، والتـي تنـدرج في إطـار الـسياسات الدوليـة الردعيـة، التـي تهـدف إلى تحقيـق أهداف استراتيجية سياسية واقتصادية واجتماعية معينة.

أزمة سوريا تنتظر التوافق الدولي وتحمل السوريين مسؤولية إنهاء الانقسام

انشأ بتاريخ: الخميس، 08 آب/أغسطس 2019

بعد أكثر من تسعة أشهر من انطلاق الثورة السورية، وتعمم نشاطاتها وفعالياتها على جميع أنحاء البلاد من أقصاها إلى أقصاها، وبعد تأجج الصراع وولوغ السلطة أكثر فأكثر بدماء الشعب، جاءت مبادرة جامعة الدول العربية للمساهمة في إيجاد حل سياسي عبر خطة تقتضي " سحب الجيش من المدن والإفراج عن السجناء السياسيين وإجراء محادثات بين السلطة والمعارضة ". 

الشركات المعلنة