انت هنا: الرئيسية جميع المقالاتالعدد 97

استراتيجية لمعالجة الأوضاع الاقتصادية وإعادة ترتيب العلاقات.. الإقليمية مؤتمر الرياض .. آليات والتزامات لإنقاذ اليمن وبناء الدولة الاتحادية

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 01 تموز/يوليو 2015

تمخض عن مؤتمر إنقاذ اليمن وبناء الدولة الاتحادية الذي استضافته العاصمة السعودية الرياض خلال الفترة 17ـ 19 مايو 2015م، جاء بمثابة خطوة هامة لإعادة بناء الدولة اليمنية التي وصلت إلى مرحلة شبه انهيار كامل بعد الاجتياح وقد أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود في كلمة موجهة لمؤتمر الرياض أن المملكة ودول التحالف استجابت لدعوة الرئيس هادي وتتطلع أن تسهم عملية إعادة الأمل في استقرار اليمن لاسيما وإن مؤتمر إنقاذ اليمن يأتي في منعطف تاريخي للمنطقة بأكملها.

 

السياسي اليمني عبد الرحمن الجفري لـ (آراء حول الخليج): دولة الجنوب العربي قائمة وسنطلب الانضمام لمجلس التعاون الخليجي

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 01 تموز/يوليو 2015

السيد عبد الرحمن علي بن محمد الجفري السياسي اليمني المعروف صاحب التاريخ في العمل السياسي اليمني، هو حالياً رئيس الهيأة الوطنية الجنوبية المؤقتة للتحرير والاستقلال " الهيئة"، ورئيس حزب رابطة الجنوب العربي الحر (الرابطة).. شخصية تاريخية فاعلة على مسرح السياسة في اليمن وله آراء مهمة على صعيد إقامة دولة الجنوب العربي (اليمن الجنوبي)، وبغض النظر عن الاتفاق أو الاختلاف معه حول طرحه الاستقلالي، إلا أن له آراء ومواقف وطنية لصالح شعبه من أبناء الجنوب جديرة بالاهتمام والنقاش، كما أنه يعبر عن لسان حال فئة كبيرة من أبناء جنوب اليمن، وكثيرون يؤيدونه في طرحه ونضاله وهو يدلل على آرائه بأدلة. 

 

اليمن .. وانكشاف إكراهاته الخليجية..الرؤية الحاكمة للحل

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 01 تموز/يوليو 2015

كيف سيحسم الصراع في اليمن؟ والكيفية التي يتحدث عنها التساؤل تنطلق من الأوضاع المعقدة التي يعيشها اليمن حاليا، وبالذات من منظور إكراهيين، الأول، الحوثيون وبعدهم الإيراني، واستقواؤهم بالسلاح المسلوب من الجيش اليمني والقادم من إيران، وكذلك انتشارهم المسلح على الكثير من الأراضي، والثاني، تنظيم القاعدة في جنوب اليمن، وتحوله إلى أقوى من التنظيم المركزي في باكستان وأفغانستان، ولماذا الجنوب اليمني؟ التساؤل الأخير يفتح بدوره قضايا الفقر والمجاعة والأمية والأمراض التي حولت اليمن إلى حاضنة لجماعات التطرف والارهاب، لن نتفاجأ إذا ما أعلن قريبا ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية "داعش"بدوره عن افتتاح فرع له في اليمن، وهذا كله يجعلنانطلق تحذيراً من العيار الثقيل، نقول فيه بكل صراحة أن الخليج في مفترق طرق وفق مختلف السيناريوهات إذا ما ظلت الأوضاع الراهنة قائمة.

أمن البحر الأحمر .. مسؤولية عربية

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 01 تموز/يوليو 2015
jamal

أمن البحر الأحمر يظل مسؤولية عربية في المقام الأول، فهو شبه بحيرة عربية وقد سبق أن أطلق عليه المؤرخون قديماً (بحر العرب) و (بحر مصر)، أو البحر الجنوبي كما جاء في وصف المؤرخ اليوناني هيرودوت، إضافة إلى كونه يمثل ركيزة أساسية للأمن القومي العربي والإقليمي، وشرياناً حيوياً للاقتصاد العالمي، وله أهميته الاستراتيجية والعسكرية، ومحط أنظار القوى الكبرى المتصارعة على الهيمنة منذ الحرب الباردة ومازالت هذه القوى تطمح للتواجد في هذا الممر المائي وعلى شواطئه.

عاصفة الحزم .. حرب من أجل الاستقرار

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 01 تموز/يوليو 2015

عملية عاصفة الحزم التي أطلقتها المملكة العربية السعودية في 26 مارس 2015م، لم تأت من فراغ ولم تكن هدفاً في حد ذاتها، لكنها جاءت بطلب يمني رسمي بهدف الحفاظ على اليمن وشعبه ووحدته واستقراره ومنع جره إلى ساحة الصراع الإقليمي، أو أن تكون الدولة اليمنية ورقة للمساومات بين الأطراف الإقليمية الطامعة خاصة إيران التي أرادت استخدام الحوثيين كرأس حربة للتواجد في شبه الجزيرة العربية، ولتكون عضواً في أي ترتيبات تتعلق بمستقبل المنطقة العربية، كما جاءت عاصفة الحزم ومن بعدها عملية إعادة الأمل، ضرورة للاستقرار الإقليمي وللحفاظ على أمن المنطقة وإبعادها عن مستنقع الإرهاب الذي تغلغل في هذه الدولة المجاورة للمملكة والذي ارتفعت وتيرته وتعاظمت مخاطره في ظل السطو الحوثي على مقاليد الأمور، هذه الحركة التي هي جزء من مخطط إرهابي يقوم على إذكاء الطائفية المذهبية ومن ثم إشعال جذوة الإرهاب المشتعلة أساساً، وهذا يحدث في دولة يعد أكثر من 60% من سكانها في حاجة إلى مساعدات إنسانية ، ونسبة من هم تحت خط الفقر تقترب من 40 %من السكان حسب تقديرات الأمم المتحدة وذلك نتيجة لحكم الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح الذي اعتمد في فترة حكمه الطويلة والتي تجاوزت الثلاثين عاما على  التوازنات القبلية واستخدام الإرهاب كورقة للضغط على الشعب اليمني وعلى الدول الإقليمية وتخلى عن مهمة التنمية لشعب تضاعف عدد سكانه في عهده من أقل من 9 ملايين نسمة إلى أكثر من 23 مليون نسمة.   

 

مجموعات فرعية

  • مقال
    ::cck::1166::/cck::
    ::description::

    ::cck::1166::/cck::
    ::description::::/description::

    ::/description::
  • إفتتاحية
    ::cck::1018::/cck::
    ::description::

    ::cck::1018::/cck::
    ::description::::/description::

    ::/description::
  • لقاء
  • تقرير
    ::cck::1019::/cck::
    ::description::

    ::cck::1019::/cck::
    ::description::::/description::

    ::/description::
  • تقرير خاص
    ::cck::1020::/cck::
    ::description::

    ::cck::1020::/cck::
    ::description::::/description::

    ::/description::
  • إصدارات

الشركات المعلنة