انت هنا: الرئيسية العدد 142ملف العدد

4 مخاطر تحيط بدول الخليج وتغير هيكلي في الموقف الأمريكي قائم على قاعدتين

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 06 تشرين2/نوفمبر 2019

مقدمة: مجلس التعاون في سنواته الأخيرة ليس على (صحة سياسية) كما ينبغي، قبل عقود قليلة حمل المجلس كل آمال أبناء هذه المنطقة، خاصة المستنيرين الذين استبشروا خيرًا بعد أن استطاع الآباء أن ينظروا إلى المستقبل بشكل واقعي، حيث تحيطهم قوى كبيرة طامحة مع وجود ثروة طبيعية ضخمة لديهم، مقابل عدد سكان صغير نسبيًا. ومع تطور الأحداث عرفنا نحن أبناء المنطقة أهمية هذا المجلس خاصة عند احتلال العراق للكويت، ومحاولات إيران التدخل في شؤون البحرين، ثم بعد بداية العشرية الثانية (هبوب تيار ما عرف بالربيع العربي) نجد المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات تناصران موقف البحرين، بإرسال تعزيزات عسكرية،

لا توجد منظمات إقليمية قادرة على التنمية وفجوة بين تصميم وتنفيذ البرامج

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 06 تشرين2/نوفمبر 2019

تحاول هذه المقالة استكشاف معالم الدور المستقبلي للأمم المتحدة في الشرق الأوسط باعتباره متغيرًا ناتجًا عن تفاعلات بين عوامل سياسية واقتصادية واجتماعية، تحدث على المستوى الوطني والإقليمي والدولي، وهو ما يثير إشكاليات منهاجية عديدة تتعلق بكيفية تحديد مسارات هذه المؤثرات، من خلال أربعة احتمالات: أولها، أن تستمر المؤثرات في نفس الاتجاه الذى ولد الوضع الحالي، وثانيها أن يتغير الاتجاه نحو الاستقرار وارتفاع معدلات النمو وتراجع النزاعات، أو – على العكس – تتجه الأمور إلى التدهور وانتشار الحروب والفقر أو – وكما حدث من قبل – يظهر سيناريو مفاجئ ("البجعة السوداء") يوّلد أحداثًا متداعية غير متوقعة

مؤسسات المجتمع العربية: مدخل للتنمية والتمكين المتبادل بين الدولة والمجتمع

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 06 تشرين2/نوفمبر 2019

لم تعد التنمية حكرًا على مؤسسات الدولة والقطاع الخاص، وإنما تأتي مؤسسات المجتمع المدني لتسد الفجوة بين مالا تقدر عليه الحكومة وما لا يرغب فيه القطاع الخاص. ومن ثم فمدخل التعاون بين الدولة والمجتمع المدني في أية سياق سياسي يجب أن يكون "مدخل: التمكين المتبادل"[1] فما يقدمه المجتمع المدني يجب أن يصب في مصلحة بناء رضاء شعبي يساهم في الرضاء عن السلطة السياسية لأنه يسهم في تلبية احتياجات المواطنين ويقلل حالات عدم الرضاء للوصول للقبول المجتمعي والرضاء عن الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في المجتمع. كما يعمل على تمكين المواطن ليصبح عنصرًا منتجًا في المجتمع ويوفر قنوات إيجابية للمشاركة والتعبير ومن ثم يصب في مصلحة الدولة. لذا فالهدف من مؤسسات المجتمع المدني هو دعم أركان الدولة وبقاؤها عبر ما تقدمه من خدمات للمواطنين.

قراءة في جهود منظمة التعاون الإسلامي لمكافحة التطرف والعنف

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 06 تشرين2/نوفمبر 2019

جاء إنشاء منظمة التعاون الإسلامي  (كان اسمها آنذاك منظمة المؤتمر الإسلامي) بقرار عن القمة التي عُقدت في الرباط بالمملكة المغربية في 25 سبتمبر 1969م، ردًا على جريمة إحراق المسجد الأقصى في القدس المحتلة، وشهد عام 1970م، انعقاد أول مؤتمر إسلامي لوزراء الخارجية في مدينة جدة السعودية، وتقرر إنشاء أمانة عامة يكون مقرها جدة، ويرأسها أمين عام المنظمة، وفي الدورة الثالثة للمؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية عام 1972م، 

حرب مؤسسات المجتمع المدني من الخارج: استشراف المواجهة الخليجية

انشأ بتاريخ: الأربعاء، 06 تشرين2/نوفمبر 2019

علينا الاعتراف بوجود مشكلة حقيقية تواجهها دول مجلس التعاون الخليجي، وستكون – المشكلة -متعاظمة خلال المرحلة المقبلة، وهي تكمن في وجود حملات تشويه لسمعتها أمام الرأي العام العالمي وفي المحافل الدولية لتحقيق أجندة سياسية ومالية، والتأثير على صناعة القرار في العواصم العالمية ضد قضاياها ومصالحها بصورة مؤسساتية وممنهجة دون أن يقابلها عمل مماثل من دول المجلس الخليجي، باستثناء جهود فردية وقتية التأثير وفوقية الرهان، أي غالبًا ما يكون نجاحها متعلقًا بمن في السلط الحاكمة.

الشركات المعلنة