انت هنا: الرئيسية

النووي الايراني والإسرائيلي: تحديات الأمن الإقليمي وسباق التسلح

انشأ بتاريخ: الأحد، 31 آذار/مارس 2019

شهد التاريخ الحديث لمنطقة الشرق الأوسط العديد من الصراعات والحروب الإقليمية منها الحروب الإسرائيلية -العربية منذ عام 1948 والحروب الإيرانية -العربية منذ عام 1980م، وكذا الحروب العربية -العربية. كما شهدت المنطقة فترات من الاحتلال الغربي الحديث لعدد من الدول العربية والشرق أوسطية منها العراق وأفغانستان وسوريا والصومال بخلاف المحاولات العسكرية لتدخل القوى الأجنبية في بعض دول المنطقة. وربما كانت الصراعات العربية الإسرائيلية،

"الناتو العربي" خطوة لإقامة بنية أمنية جماعية عربية وله ثلاثة محاور أمنية واقتصادية وسياسية

انشأ بتاريخ: الأحد، 31 آذار/مارس 2019

يواجه الأمن الإقليمي عددًا من التحديات التي تصاعدت بصورة ملموسة خلال الفترة الأخيرة، سواء بالنظر إلى الأزمات الداخلية بالمنطقة، وسياسات القوى الإقليمية الساعية لفرض هيمنتها، وكذلك بالنظر إلى مشروع تحالف الشرق الأوسط الجديد الذي تسعى الولايات المتحدة الأمريكية لتشكيله.

الواقع الدولي المعاصر صمام أمان لكبح جماح ترامب ونتنياهو

انشأ بتاريخ: الأحد، 31 آذار/مارس 2019

أشار دونالد نيف في  كتابه" Fallen Pillars 1995" ،إلى أن تقارير وزارة الدفاع الأمريكية والخارجية والاستخبارات الأمريكية (CIA) وهيأة الأركان الأمريكية أكدت في عام 1947 م، أن الرئيس الأمريكي ترومان، أكد أن إقامة دولة يهودية في فلسطين بالشرق الأوسط سيشعل الحروب ويؤدي إلى عدم الاستقرار في المنطقة، ورغم كل هذه التقارير للمؤسسات الأمريكية اتخذ ترومان قراره وأيد قرار التقسيم 29 نوفمبر 1947م، لاعتبارات داخلية تتعلق بانتخابات الرئاسة، وقد أثبت تتابع الأحداث والواقع أن قيام إسرائيل وراء عدم الاستقرار والحروب، فرغم مرور أكثر من سبعة عقود ما زالت حالة عدم الاستقرار مستمرة بسبب إسرائيل رغم محاولاتها التضليل بأنها ليست السبب وتشجع الطائفية والعرقية.

دور الناتو العربي في حفظ الاستقرار الإقلیمي: بناء درع صلبة في وجه تهدیدات الخلیج

انشأ بتاريخ: الأحد، 31 آذار/مارس 2019

في قمة الرياض لعام 2017م، اتفق قادة دول مجلس التعاون الخليجي والولايات المتحدة على عقد لقاء كل عام لمناقشة المسائل ذات الاهتمام المشترك على المستويات السياسية والاقتصادية والأمنية. وكان محور الاهتمام ضرورة دحر المنظمات الإرهابية ومكافحة الجرائم الإلكترونية والهجمات على البنية التحتية، وتنسيق إدارة الصراع في سوريا واليمن، وإرساء الأمن في العراق، ومواجهة النشاط الخبيث لإيران في المنطقة.

الأمن الذاتي لدول الخليج: الركيزة الأساسية لتحقيق توازن القوى الإقليمي

انشأ بتاريخ: الأحد، 31 آذار/مارس 2019

مع أهمية كافة آليات الحفاظ على أمن منطقة الخليج العربي، فإن تحقيق الأمن الذاتي لايزال هو جل تلك الآليات لاعتبارات عديدة ليس أقلها إنه في ظل التداخل والتشابك بين أمن الخليج العربي ودوائر أخرى أكبر نطاقًا فإن الأمن الذاتي يظل هو الركيزة الأساسية لدول الخليج في مواجهة التهديدات الأمنية من خلال ممارسة مفهوم الردع على أرض الواقع  وهو ما بدأته دول الخليج بالفعل ابتداءً بالحفاظ على أمن مملكة البحرين عام 2011م، 

الشركات المعلنة