انت هنا: الرئيسية جميع المقالاتتقرير خاص

القوة الناعمة لدول الخليج: المكانة الدولية والتوظيف السياسي والاستراتيجي

انشأ بتاريخ: الإثنين، 15 كانون2/يناير 2018

شكلت القوة الناعمة إحدى مناط التركيز الرئيسية في دول مجلس التعاون الخليجي عام 2017، وسوف تبقى محط اهتمام أساسي من جانب الحكومات في 2018م، وما يليه. وتشير النظرة الأولية لدول مجلس التعاون إلى قدر من السباق بينها لأجل حيازة مظاهر وأشكال القوة الناعمة، والتنافس على ما يرفع ترتيبها في التصنيف العالمي. وبالمقابل، وعلى الجانب السلبي، شهد عام 2017م، تسخير وتوظيف أدوات وصور القوة الناعمة الخليجية -بشكل غير مسبوق-في الإجراءات العقابية البينية في سياق أزمة قطر مع الرباعي العربي، وهو ما برز جليًا في التوظيف السيئ لأدوات الدعاية والإعلام القطرية.

استمرار الإصلاحات الداخلية ونهاية الأزمات السياسية والتعاون الإقليمي .. ورفض وعد ترامب

انشأ بتاريخ: الإثنين، 15 كانون2/يناير 2018

شهدت دول مجلس التعاون الخليجي خلال عام 2017م، عدة تطورات هامة لها علاقتها بالأمن الخليجي وأمن المنطقة بشكل عام، كان أهمها هو قمة الرياض بين دول منظمة التعاون الإسلامي والولايات المتحدة مايو 2017م، في محاولة لاحتواء إدارة ترامب التي شن فيها حملة عدائية ضد المسلمين أثناء حملته الانتخابية ورغم محاولة الاحتواء إلا أن ترامب بإعلانه القدس عاصمة لإسرائيل في السادس من ديسمبر، أثار الحكومات العربية والإسلامية وشعوبها وأثبت أنه لا يؤمن جانبه. كانت القمة لدفع الادارة الجديدة الاهتمام بأمن منطقة الخليج واستقرارها، خاصة بعد أن تبنت إدارة أوباما، حسب مبدأ أوباما، النأي بالولايات المتحدة عن التدخل العسكري المباشر، واهتمامها بشرق آسيا، وكان قلق دول المجلس من الصفقة التي أبرمها أوباما مع إيران حول المفاعل النووي الإيراني (2015م) وتأثيرها على توازن الأمن الإقليمي وتوسع النفوذ الإيراني في المنطقة والتدخل العسكري الروسي في الأزمة السورية إلى جانب إيران وحزب الله.

المنطقة العربية عام 2018 : أضعف وأكثر قابلية لسيطرة الطامعين

انشأ بتاريخ: الإثنين، 15 كانون2/يناير 2018

      حلت علينا مؤخرًا، السنة الميلادية الجديدة 2018م، التي نسأل الله أن يجعلها سنة جلاء حزن، وذهاب هم، وخير وبركة، على الأمة العربية والإسلامية، والعالم أجمع.  وكل عام وأنتم بخير.   وفى هذه المناسبة السنوية تكثر التنبؤات، بما قد يحدث في السنة الحالة. وتتزايد عمليات استقراء الواقع الراهن، واتجاهاته المستقبلية.  وإن القراءة الموضوعية للمقبل في المدى المنظور، في مجال السلوك الإنساني بعامة، والسياسي منه على وجه الخصوص، هي تلك التي تعتمد على فهم موضوعي عميق لـ " ما هو كائن "...  وتستند إلى ذلك الفهم في التكهن بـ " ما سيكون "، خاصة في قضايا كبرى معينة.  وإن التزمت أصول الموضوعية والتجرد، فإنها – ولا شك – ترقى على مستوى صحة تنبؤات المشعوذين والمنجمين، الذين تتكاثر أيضًا رؤاهم الآن. إذ تعج وسائل الإعلام، في هذه الأيام، بجردات حساب عما جرى في العام الفارط، وتذخر بتنبؤات لا حصر لها.

تبلور شرائح مجتمعية جديدة خرجت عن أطر نظام ثورة الخميني داخليًا

انشأ بتاريخ: الثلاثاء، 09 كانون2/يناير 2018

ماذا جرى في إيران، ولماذا اتسعت الاحتجاجات لتشمل العديد من المدن الإيرانية، وما الذي ترتبه هذه الاحتجاجات على طبيعة النظام الإيراني، وما هي المواقف الإقليمية والدولية تجاه هذه الاحتجاجات.

 

معضلة الفراغ الاستراتيجي في منطقة الخليج: الدور الإيراني

انشأ بتاريخ: الثلاثاء، 09 كانون2/يناير 2018

المناطق المهمة في العالم لا تفقد بريقها بسهولة، فتصنيف هذه المناطق بكونه مهمة أو حيوية يعود لاعتبارات استراتيجية قلما تتغير بمرور الزمن. وما يسمى بالمناطق الاستراتيجية على الخارطة العالمية أسست قيمتها، وأهميتها الاستراتيجية بناءً على معطيات محددة، منها موقعها الجغرافي، أو ثرواتها المادية، أو ثرواتها البشرية، أو أي عامل آخر، أو خصائص محددة تجعل من هذه البقعة الجغرافية موقعًا متميزًا ذو قيمة وأهمية دولية.

الشركات المعلنة