انت هنا: الرئيسية جميع المقالاتتقرير خاص

6 محددات تصوغ السياسة الإيرانية إزاء الأمن الإقليمي في الشرق الأوسط والخليج

انشأ بتاريخ: الأحد، 31 آذار/مارس 2019

على مدار العقود الأربعة الماضية، اكتسبت قضية الأمن الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط اهتمامًا خاصًا من جانب إيران، وذلك لاعتبارات عديدة: يتمثل أولها، في أن إيران كانت تتطلع دومًا إلى ممارسة دور رئيسي في المنطقة، باعتبار أنها تمتلك، وفقا لرؤيتها، من الإمكانيات ما يؤهلها للقيام بذلك. وهنا، فإن هذه الطموحات لم تختلف سواء قبل اندلاع الثورة الإيرانية عام 1979م، أو بعدها، وإنما اختلفت الآليات فقط التي سعت من خلالها إلى تحقيق هذه الطموحات.

أمن الخليج الذاتي ينطلق من تجاوز اختلاف تحديد مفاهيم مصادر المخاطر

انشأ بتاريخ: الأحد، 31 آذار/مارس 2019

في الخليج العربي فقط تبقى أغلب القراءات الاستراتيجية القديمة صالحة في أي وقت فالأوضاع لا تتغير كثيرًا. فقد استحوذت حرب تحرير الكويت 1991م، على انتباه العالم بأسره، ولا غرو فقد تمخضت عن آثار سياسية وعسكرية ظلت تؤثر في منطقة الشرق الأوسط طوال ما يقرب من ثلاثة عقود، كما وطنت في ذهن المراقب لأمن الخليج أمورًا عدة منها إن الأمن الإقليمي للخليج، لا يمكن النظر إليه بمعزل عن الأمن القومي العربي؛ لأن الخليج ونظامه الإقليمي جزء من النظام الإقليمي العربي في إطاره الأوسع. و

ثلاثة متغيرات في منطقة مجلس التعاون والبدائل الاقتصادية القضية الأهم

انشأ بتاريخ: الخميس، 28 آذار/مارس 2019

من الواضح أن العالم يغادر بسرعة محطة ( النظام العالمي) الموحد والذي بُني بعد الحرب العالمية الثانية، على تفرعاته، سواء في القطبيتين (الاتحاد السوفيتي ــ أمريكا) أو القطب الواحد (أمريكا) فقط، بعد فترة قصيرة من سقوط الاتحاد السوفيتي، إلى مرحلة جديدة تبينت معالمها منذ فترة، يمكن أن تسمى (السلال الثلاث) وهي

أمريكا وإيران: هل تنجح سياسة العصا وعقيدة الصفقة؟

انشأ بتاريخ: الخميس، 28 آذار/مارس 2019

بعد مرور أكثر من عامين على تولى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السلطة في يناير 2017م، أخذت عقيدته في إدارة ملفات السياسة الخارجية في التبلور لترتكز على ما يسمى بعقيدة الصفقة، أي تحقيق أكبر قدر من المكاسب المادية بشكل خاص وتقليل الخسائر، واعتمد على استراتيجية العصا والجزرة في التعامل مع الخصوم والحلفاء معًا، وارتكزت سياسة العصا بشكل أساسي على استخدام العقوبات الاقتصادية والخطاب السياسي الخشن والتلويح بالعمل العسكري، ضمن ما عرف باستراتيجية أقصى الضغوط ثم استخدام سياسة الجزرة المتمثلة في التعاون والحوار وعقد القمم الرئاسية حيث اعتبر ترامب أن استخدام سياسة العصا مع الخصوم عبر العقوبات ولغة التصعيد سوف تقود الطرف الآخر إلى تقديم التنازلات ومن ثم يكون الحوار وفقًا للشروط والمتطلبات الأمريكية التي تحقق المكاسب في مقابل تقديم أقل تنازلات ممكنة.

مستقبل الأمن المشترك في الخليج: الديناميكا المتغيرة للتهديدات المتصورة

انشأ بتاريخ: الخميس، 28 آذار/مارس 2019

تغير المشهد الأمني الذي يواجه دول الخليج تغيرًا هائلاً في السنوات الأخيرةخيرةأ، منذ بداية أحداث الربيع العربي بتونس في 18 ديسمبر 2010م، وما تلا ذلك من أحداث في دول ما يسمى بثورات الربيع العربي، حيث التشكيلات الآخذة في التغير بالسياسات الدولية، وديناميكا منطقة الخليج وبيئتها المحيطة تتطلب فهمًا جديدًا للقضايا الأمنية التي تواجه جميع دول الخليج والمنطقة العربية برمتها، 

الشركات المعلنة