العدد 157

مـاذا ينتــظـر المنطقـة العربية في العـام 2021م ...؟!

الثلاثاء، 29 كانون1/ديسمبر 2020

د. صدقه يحيى فاضــــــــــــــــل        كانت سنة 2020م، من أسوأ الأعوام التي مرت على العالم في الفترة المعاصرة، خاصة من الناحيتين الصحية والاقتصادية، إنها السنة الكبيسة الكئيبة التي قاسى معظم العالم خلالها، وما زال، من جائحة كورونا الغامضة، ومن تداعياتها الصحية والاجتماعية والاقتصادية المدمرة. فلم يسبق، منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية عام 1945م، أن وضع العالم كله في حالة خوف وترقب، وطوارئ واستنفار وقلق، يشمل كل الكرة الأرضية تقريبًا، ويحيل الحياة فيها إلى ركود وتدهور صحي واقتصادي كــــــــاسح، كـــــــــما حصــــــل بفـــــــعل تفــــــشى وانتشــــار فيـــــــروس كـــورونــــا (COVID-19) القا
مقالات لنفس الكاتب