array(1) { [0]=> object(stdClass)#11965 (3) { ["GalleryID"]=> string(1) "1" ["ImageName"]=> string(11) "Image_1.gif" ["Detail"]=> string(15) "http://grc.net/" } }
NULL
logged out

العدد 176

1776 عام إعلان استقلال الولايات المتحدة الأمريكية

الخميس، 28 تموز/يوليو 2022

صدر كتاب (1776 عام إعلان استقلال الولايات المتحدة الأمريكية) للمؤلف دافيد ماك كاللا الحائز على جائزة بوليتزر، وترجمة الدكتور أحمد أمين الجمل، وصادر عن الجمعية المصرية لنشر المعرفة والثقافة العالمية بالقاهرة، والكتاب يقع في 325 صفحة من القطع المتوسط، ويحمل بين دفتيه ثلاثة أجزاء وسبعة فصول، وجاء الجزء الأول تحت عنوان (الحصار) وضم ثلاثة فصول، الأول تحت عنوان مهمة ملكية، والثاني بعنوان رعاع تحت السلاح، والثالث بعنوان مرتفعات دورشستر.

وجاء الجزء الثاني بعنوان (صيف حاسم)، ويضم فصلين هما تحديد المواقف، وميدان المعركة، وجاء الجزء الثالث بعنوان (الانسحاب الطويل )ويضم فصول الحظ يعبس، وأحلك الساعات.

وبدأ الكتاب باقتباس كلمات للرئيس الأمريكي الجنرال جورج واشنطن، قالها في 14 يناير 1776م، مع صورة للجيش الأمريكي في ذلك الوقت، حيث قال واشنطن "إن التفكير في موقفي وموقف هذا الجيش ينتج عنه العديد من ساعات القلق عندما يكون كل من حولي غارقًا في النوم، فقليل من الناس يعرفون المأزق الذي نحن فيه"

ويقدم المؤلف دافيد ماك كاللا في هذا الكتاب المثير القصة الإنسانية الخاصة بالأبطال الذين مع الجنرال واشنطن عام 1776م، وهو عام الاستقلال، عندما كانت الأهداف الأمريكية برمتها تتلمس طريق نجاحها، وبدون بطولتهم كانت جميع الآمال لتحقيق الاستقلال من شأنها أن تخيب، وتصبح المثاليات النبيلة "للإعلان" مجرد حبر على ورق.

واعتمادًا على بحث شامل في كل من سجلات المحفوظات الأمريكية والبريطانية فإن هذا الكتاب يمثل رواية قوية تمت كتابتها بحيوية استثنائية. إنها قصة الأمريكيين الموجدين في الصفوف العسكرية من بين المزارعين، والمدرسين، والحرفيين، ومجرد صبية تحولوا إلى جنود، كما أنها قصة رجال الملك بقيادة القائد البريطاني "وليام هاو" وذوي المعاطف الحمراء من الجنود النظاميين التابعين له، والذين كانوا ينظرون إلى خصومهم المتمردين باحتقار وفوجئوا بأنهم حاربوا ببسالة نادرة المثال.

وهو إلى جانب ذلك قصة الأمريكيين الموالين للملك، والمرتزقة الألمان، والسياسيين، والخونة، والجواسيس، رجال ونساء من جميع النوعيات ... إن كتاب دافيد ماك كاللا "1776" هو علامة طريق هامة أخرى في أدب التاريخ الأمريكي.

وللمؤلف نفسه دافيد ماك، عدة كتب مهمة في هذا المجال لذلك تخصص فيه حيث له كتب (جون آدمز ـ ترومان ـ رفقاء شجعان ـ الصباح على صهوة الجياد ـ الممر بين البحار ـ الجسر الكبير ـ طوفان جونزتاون). وتضمن كاتب (1776 عام إعلان استقلال الولايات المتحدة الأمريكية) قصصًا واقعية وروايات على لسان أصحابها ومجموعة صور نادرة منها ما هو ملون ومنها ما هو أبيض وأسود تروي قصصًا من ذكريات استقلال الولايات المتحدة الأمريكية.

ويقول المؤلف لقد تم تجميع مادة هذا الكتاب من خمس وعشرين مكتبة ودار محفوظات ومجموعات خاصة ومواقع تاريخية في الولايات المتحدة وفي المكتبة البريطانية والمحفوظات الأهلية.

مجلة آراء حول الخليج